إخوة على الدرب

بسم الله الرحمن الرحيم

أعود من جديد إلى تسطير ما يعجز اللسان عن البوح به .. أعود فأكتب عن نوع جميل من الأخوة وجدته بين أحبائي لكن ليس في الواقع بل في المواقع !

أحدثكم عن شباب جمعتهم مواقع التواصل رُغم تشتت أماكنهم ! شباب تحابوا في الله واجتمعوا على طاعته .

تلاقينا في ساحات التواصل الإفتراضي نتناصح فيما بيننا ونُعين أنفسنا على طلب العلم ونشره بين الناس .

كالجسد الواحد حالنا .. نفرح لمن فرح ونحزن إن ألمَّ بأحدنا حزنا .. نتواصى بالحق فيما بيننا ونتواصى بالصبر والثبات عليه ، هذه هي الأخوة في دنيا طغت فيها الماديات والشهوات .. فما معنى الأخوة إن لم تكن كهذه ؟! ففي هذا الزمان سمعنا عن أحداث جسيمة يشيب لها الرأس شيبا وكان مسببيها أخوة في الدم ! فأي أخوة هذه ؟!

آلمنا بُعد المسافات بيننا .. لكن يقيننا بالله أن نهاية دربنا هذا لقاء دائم في دار الهناء .

#غريب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s